منفذ أمساعد يحدد موعد بدء جباية الرسوم على الشاحنات المصرية الداخلة إلى ليبيا
أخبار ليبيا ٢٤ -
العريبي يؤكد أن معاملة المصريين ستكون بالمثل

أخيار ليبيا 24 – خاص

أعلن مدير منفذ أمساعد البري عقيد عبدالباسط العريبي اليوم الخميس أن البدء في جباية الرسوم على الشاحنات المصرية الداخلة إلى ليبيا عبر المنفذ سيكون اعتبارًا من الأول من شهر أكتوبر القادم، وذلك لإعطاء المخلصين الوقت الكافي للتنسيق مع التجار المصريين والليبيين.

وأفاد العريبي لأخبار ليبيا 24 أن المنفذ بدأ فعلًا في تنفيذ قرار جباية الرسوم حيث كانت البداية بالشاحنات المصرية المغادرة للأراضي الليبية وفي طريقها إلى منفذ السلوم.

وأكد العريبي، أن إدارة المنفذ ستطبق قرار وزير الداخلية الذي استند على مبدأ “المعاملة بالمثل” مع الجانب المصري.

وقال العريبي، “إن ما يطبق على المواطن الليبي في منفذ السلوم سيطبق على المواطن في المصري بمنفذ أمساعد”.

وأضاف، “نحن نعرف معاناة المواطن الليبي بمجرد دخوله لمنفذ السلوم، حيث تبدأ الجباية ودفع الرسوم منها بإيصال ومنها ما هو بدون إيصال مما أرهق المواطن الليبي البسيط”.

وقال، “لو دخل المواطن الليبي إلى مصر بسيارته الخاصة سيدفع أكثر من 10 آلاف جنيه مصري، ما بين رسوم وغيرها من الإجراءات، والتي بدورها أثقلت كاهل المواطنين الليبيين الذين أغلبهم يسافرون إلى مصر إما لغرض العلاج أو الدراسة”.

وأوضح العريبي، أن الجباية ستكون بموجب إيصال (م. ح. 5) وسيتم إيداع هذه الرسوم في خزينة الدولة الليبية.

وأكد، أن هذه الجباية، ستوفر السيولة النقدية للمصارف الليبية، حيث إنها ستجبى نقداً.

وقال العريبي، “نحن ننتظر الآن في قرار من وزير المالية، الذي بموجبه ستحدد الرسوم على دخول الشاحنات المصرية”، مشيرًا إلى أن هذا القانون سيصدر خلال الأيام القادمة.

وأكد العريبي، أن منفذ أمساعد حاليًا يقع تحت السلطات الأمنية وأن كل البوابات تعمل بكامل طاقتها، مشيرًا إلى القليل من المشاكل ستنتهي قريبًا بفضل وقوف منطقة طبرق العسكرية مع إدارة المنفذ.



إقرأ المزيد