ماكرون: الجنود الفرنسيون الذين قتلوا في مالي لقوا حتفهم من أجل حرية العالم | صور
ايوان ليبيا -
ماكرون: الجنود الفرنسيون الذين قتلوا في مالي لقوا حتفهم "من أجل حرية العالم" | صور
- كتب   -  
الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون

أحيت فرنسا اليوم الإثنين، ذكرى 13 جنديا من مواطنيها قتلوا في حادث تحطم مروحيتين في مالي قبل أسبوع خلال عملية لمكافحة الإرهاب.
وقال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون ، أمام النعوش الـ13 التي كانت تغطيها الأعلام الفرنسية في ساحة مستشفى "إينفالديس" العسكري: "للأسف كثيرا ما يكون للحرية مذاق الدم المسال".
وأضاف: "لقد لقوا حتفهم في عملية من أجل فرنسا ومن أجل حماية شعوب الساحل وأمن مواطنيهم وحرية العالم".
وشارك رئيس مالي إبراهيم بوبكر كيتا في المراسم مع جنود من وحدات القتلى وأفراد أسرهم ورؤساء البلدات التي كانوا يتمركزون بها ومندوبين آخرين.
ولدى فرنسا حوالي 4500 جندي منتشرين في مالي والنيجر وتشاد لمحاربة المتطرفين الإسلاميين في منطقة الساحل. وهناك أيضًا 1100 جندي من الجيش الألماني متمركزون في المنطقة كجزء من مهمة للأمم المتحدة لتحقيق الاستقرار في المنطقة.

ساحة مستشفى إينفالديس العسكري
ساحة مستشفى إينفالديس العسكري
ساحة مستشفى إينفالديس العسكري
ساحة مستشفى إينفالديس العسكري
ساحة مستشفى إينفالديس العسكري
ساحة مستشفى إينفالديس العسكري
ساحة مستشفى إينفالديس العسكري


إقرأ المزيد