مسؤول إيطالي: لا تستطيع دولة أوروبية بمفردها استعادة المبادرة السياسية في ليبيا
عين ليبيا -

قال وزير الداخلية الإيطالي الأسبق ماركو مينّيتي إنّه إذا قدمت أوروبا نفسها إلى ليبيا عبر خطة للاستقرار والازدهار فبوسعها المطالبة بوجود محاور حكومي واحد. 

وأوضح مينّيتي في مقال نشرته صحيفة لاريبوبليكا أنّ هذا الطرح الأوروبي في حال اعتماده فسيكون حافزًا سياسيًا للفرقاء الليبيين على الوحدة، بشرط عدم وصول الأموال إلى الأيدي الخطأ.

وذكر مينّيتي أنه لا يمكن لدولة بمفردها استعادة المبادرة السياسية في شمال إفريقيا لأنّ هناك لاعبين مثل الصين وروسيا وتركيا، لافتا إلى أنّ مستقبل أوروبا يمر عبر إفريقيا ولا وقت لسياسات الطوارئ.

وأشار مينّيتي إلى أنهم بحاجة إلى خطة أوروبية طموحة لإفريقيا تحمل عناوين الاستقرار السياسي، الدعم الاقتصادي والازدهار الاجتماعي.

ورأى وزير الداخلية الإيطالي الأسبق أنّه يتعين على الاتحاد الأوروبي أن يبدأ بوضع 3 مليارات يورو على الطاولة لاستعادة زمام المبادرة السياسية.

اقترح تصحيحاً


إقرأ المزيد