أوروبا تدعو للامتناع عن استخدام النفط الليبي في المواجهة السياسية
عين ليبيا -

حث البرلمان الأوروبي الدول الأعضاء في الاتحاد، على تكثيف جهوده الدبلوماسية لاستعادة السلام والأمن في ليبيا، والتصرف بطريقة أكثر توحيدا والتحدث بصوت واحد عندما يتعلق الأمر بليبيا.

وأكد البرلمان في بيان نقلته وكالة الأنباء الليبية “وال”، الحاجة إلى انتقال سياسي مستقر بين الأطراف الليبية، داعيا إلى دعم ليبيا في جهود توحيد عملية الإصلاح الدستوري.

كما أعرب البرلمان عن دعمه الكامل للمفاوضات التي تيسرها الأمم المتحدة برئاسة المبعوث الأممي الجديد إلى ليبيا عبدالله باتيلي بشأن خارطة طريق لإجراء انتخابات حرة ونزيهة.

واقترح البرلمان الأوروبي في بيانه تعيين ممثل خاص للاتحاد الأوروبي في البلاد، كما حث على الامتناع عن استخدام النفط كأداة سياسية، وإبقاء جميع الآبار ومحطات الطاقة مفتوحة.

وشدّد أعضاء البرلمان خلال جلستهم على ضرورة انسحاب جميع المرتزقة والمقاتلين والقوات الأجنبية من الأراضي الليبية، داعيا جميع الجهات الفاعلة الدولية المعنية على عدم التدخل في ليبيا والامتناع عن تأجيج التوترات من خلال التدخلات العسكرية المباشرة، وفق التوصيات ذاتها.

وكان البرلمان الأوروبي قد وافق مساء أمس الأربعاء، على سلسلة من التوصيات بشأن الوضع السياسي في ليبيا بأغلبية 454 صوتا مقابل 130 صوتا وامتناع 54 عضوا عن التصويت.

آخر تحديث: 24 نوفمبر 2022 - 23:42
اقترح تصحيحاً


إقرأ المزيد