دول الجوار الليبي تُدين استمرار تدفق المقاتلين الأجانب والأسلحة إلى ليبيا
عين ليبيا -
أعرب الوزراء عن قلقهم البالغ من تدفق المقاتلين الإرهابيين الأجانب إلى ليبيا. [إنترنت]
استنكرت تونس والجزائر ومصر أمس الأربعاء استمرار تدفق الأسلحة والمقاتلين الإرهابيين الأجانب إلى ليبيا حيث وصلت العملية السياسية إلى مأزق منذ بدء الهجوم الذي شنته قوات حفتر على طرابلس مطلع أبريل.

حيث اجتمع وزراء خارجية هذه الدول الثلاث في تونس للبحث في تطورات الوضع في ليبيا، واستنكروا في إعلان مشترك استمرار تدفق السلاح إلى ليبيا من أطراف إقليمية وغيرها في مخالفة صريحة لقرارات مجلس الأمن مما يشكل عامل تأجيج للصراع وتعميق معاناة الشعب الليبي.

كما أعرب الوزراء عن قلقهم البالغ من تدفق المقاتلين الإرهابيين الأجانب إلى ليبيا.

وفي تقرير أخير أعلنت لجنة خبراء الأمم المتحدة المكلفة مراقبة هذا الحظر، التحقيق في تورط ممكن لدولة الإمارات في إطلاق صواريخ في أبريل على وحدات لحكومة الوفاق الوطني.

هذا ولا تزال قوات حفتر عالقة عند أبواب طرابلس وبحسب أرقام الأمم المتحدة أدت المعارك إلى تهجير 91 ألف شخص.



إقرأ المزيد