نائب روسي يبشر “شعب أوسيتيا” بحدث كبير
اخبار ليبيا -

أوستيا – أعرب النائب بمجلس الدوما الروسي، أرتور تيمازوف، أن أوسيتيا الجنوبية التي قررت سلطاتها إجراء استفتاء على الوحدة مع روسيا في 17 يوليو القادم تتبع نهج القرم بوحدته مع روسيا.

وقال النائب عن جمهورية أوسيتيا الشمالية في الدوما لوكالة تاس، ردا على سؤال عما إذا كانت جمهورية أوسيتيا الجنوبية ستسير على نهج شبه جزيرة القرم في الانضمام إلى روسيا: “إذا قررنا بالفعل إجراء استفتاء، أعتقد ذلك، فنحن نتقدم نحو إعادة توحيد أوسيتيا الجنوبية مع روسيا .. ستتحد أوسيتيا (الشمالية والجنوبية) في جمهورية واحدة”.

ووصف النائب الوحدة المحتملة لأوسيتيا الشمالية والجنوبية داخل روسيا بأنه حدث كبير لشعب أوسيتيا. وأضاف تيمازوف: “اليوم الهدف الرئيسي لكل أوسيتيا هو أن يعيش شعبنا معا”.

ووقع رئيس جمهورية أوسيتيا الجنوبية (كانت سابقا ضمن جورجيا) ذات الاعتراف الدولي المحدود، أناتولي بيبيلوف، مؤخرا مرسوما يقضي بإجراء استفتاء شعبي في 17 يوليو القادم على انضمام الجمهورية لروسيا.

وأعلنت أوسيتيا الجنوبية انفصالها عن جمهورية جورجيا السوفيتية عام 1989، وشهدت منذ ذلك الحين عدة نزاعات مسلحة حاولت جورجيا خلالها استعادة السيطرة على هذه الجمهورية.

وفي عام 2008، أصبحت روسيا أول دولة عضو في الأمم المتحدة اعترفت باستقلال أوسيتيا الجنوبية، وخطت خطاها منذ ذلك الحين كل من فنزويلا وناورو ونيكاراغوا وسوريا.

المصدر: تاس



إقرأ المزيد