رئيس شلومبرغر: نمو إنتاج النفط الأميركي سيتباطأ
سي أن بي سي -
قال مارك بابا، رائد النفط الصخري ورئيس مجلس الإدارة غير التنفيذي لشركة شلومبرغر، في تصريحات لرويترز إن من المتوقع تباطؤ نمو إنتاج الولايات المتحدة من النفط على مدى الأعوام الخمسة المقبلة، مما سيشجع شركات النفط الكبيرة على "ابتلاع" صغار منتجي النفط الصخري.وارتفع الإنتاج الأميركي إلى حوالي 13 مليون برميل يوميا العام الماضي، لتصبح الولايات المتحدة أكبر منتج في العالم.وتتوقع إدارة معلومات الطاقة الأميركية نمو إنتاج الولايات المتحدة 1.06 مليون برميل يوميا في 2020، على أن يسهم النفط الصخري بمعظم الزيادة.لكن بابا، رئيس أكبر شركة لخدمات حقول النفط في العالم، يتوقع نمو الإنتاج الأميركي بما لا يزيد على 400 ألف برميل يوميا في 2020 وبين 100 و500 ألف برميل يوميا سنويا حتى 2025، بناء على أسعار النفط في المستقبل.وقال بابا خلال مقابلة في السعودية "ما نراه هو نوع من الانحراف في مسار نمو إنتاج النفط الأمريكي، ويرجع ذلك بالأساس إلى انحراف في نمو النفط الصخري."وأشار إلى دورة حياة أقصر ومعدلات تناقص أعلى لمكامن النفط الصخري مثل باكن في نورث داكوتا وإيجل فورد في تكساس. وتابع "لا أقول إن النفط الصخري الأميركي سيزول لكن ما أقوله هو إنه سيصبح قوة أقل مع تقدمنا في عقد العشرينيات عما كان عليه في العقد السابق."وقال إن من المتوقع نمو الطلب العالمي حوالي مليون برميل يوميا في السنة على مدى الأعوام الخمسة المقبلة، لكن ذلك النمو سيلبيه بدرجة أكبر منتجو نفط أوبك.وقال بابا "الأرجح حدوثه على مدى الخمسة أعوام إلى العشرة القادمة هو أن بعض الشركات الأصغر سيجري دمجها... ستبتلعها الشركات الكبرى."اليوم، إكسون موبيل وشيفرون وحتى بي.بي تزداد حضورا في نشاط النفط الصخري ومن المرجح بعد خمس سنوات من الآن أن تزداد تلك الشركات الثلاث ضخامة وأن يتراجع عدد الشركات الصغيرة."

إقرأ المزيد