أميركا تضيف عشرات الشركات الصينية إلى القائمة السوداء
سي أن بي سي -
قالت الولايات المتحدة إنها ستضيف 33 شركة ومؤسسة صينية إلى قائمة سوداء اقتصادية بسبب مساعدة بكين في التجسس على الأقلية من سكان أويغور وبسبب علاقاتها بأسلحة الدمار الشامل والجيش الصيني. ويمثل تحرك وزارة التجارة الأمريكية أحدث جهود إدارة ترامب في قمع الشركات التي قد تدعم سلعها الأنشطة العسكرية الصينية ومعاقبة بكين على معاملتها للأقليات المسلمة. جاء ذلك بينما كشف حكام الحزب الشيوعي في بكين الجمعة عن تفاصيل خطة لفرض قوانين الأمن القومي على هونغ كونغ. وقالت وزارة التجارة في بيان إن سبع شركات ومؤسستين أدرجت في قائمة "المتواطئين في انتهاكات وتجاوزات حقوق الإنسان التي ارتكبت في حملة القمع والاحتجاز التعسفي الجماعي والعمل الجبري ومراقبة التكنولوجيا العالية ضد الأويغور" وغيرها في الصين. وقالت الوزارة في بيان آخر إن 24 شركة أخرى، ومؤسسات حكومية ، ومنظمات تجارية أضيفت لدعم شراء الأصناف ليستخدمها الجيش الصيني. وتركز الشركات المدرجة في القائمة السوداء على الذكاء الاصطناعي والتعرف على الوجه، وهي الأسواق التي تستثمر فيها شركات الرقائق الأمريكية مثل Nvidia و Intel بشكل كبير.

إقرأ المزيد