64.5 % يرفضون رحيل صلاح عن ليفربول
موقع البيان -

صوّت 64.5% من المشاركين في استطلاع رأي، أجرته «البيان»، عبر موقعها الإلكتروني، وحسابها على «تويتر»، بـ«لا» لرحيل محمد صلاح عن «الريدز»، في مقابل 35.5% صوّتوا بـ «نعم»، وأيدوا خوض «الملك المصري» ـ كما يطلق عليه ناديه وجماهيره ـ تجربة احترافية جديدة.

وحرصت «البيان» على استطلاع آراء قرائها ومتابعيها عبر منصاتها الرقمية، من خلال طرح سؤال محدد مفاده: هل تؤيد رحيل محمد صلاح عن ليفربول؟

بقاء

وجاءت الإجابات مجتمعة عبر «تويتر» والموقع الإلكتروني، برغبة قطاع كبير من عشاق «الملك المصري» بـ«لا»، حيث سجلت نسبة الرافضين على «تويتر» 58%، وعلى الموقع الإلكتروني 71%، في مقابل تأييد 42% على «تويتر البيان» بفكرة الرحيل، و29% على موقع «الصحيفة».

ويستند أصحاب الرأي ببقاء «الملك المصري» في الريدز، لولع جماهيره بصلاح والعشق الكبير، والتقدير الذي يحظى به، والمجد الذي حققه اللاعب نفسه في البريميرليغ، والذي لم يسبقه به أي لاعب عربي، أما المؤيدون لفكرة رحيل صلاح وخوضه تجربة احترافية جديدة، بناء على التسربيات بتلقيه عروضاً من ريال مدريد وبرشلونة، فقد استندوا إلى حب المغامرة، وأشاروا إلى أن صلاح لاعب عالمي ومجتهد ويحمل طموحات واسعة، حيث بدأ لاعباً صغيراً في نادي المقاولون العرب المصري، بعدها خاض تجارب احترافية في بازل السويسري وتشليسي، وروما، ومن ثم انتقل إلى ليفربول ليدخل المجد الكروي من أوسع أبوابه، معززين انتقاله إلى محطة احترافيه جديدة، بأنه سيجتهد ويضيف مزيداً من الألقاب الجماعية والفردية.

جدل

ويأتي الجدل حول قضية رحيل صلاح بعد تلميح الأخير بإمكانية خوضه تجربة احترافية جديدة، وارتباط اسمه مع بدايات انتقالات الموسم الرياضي برحيله وتلقيه عروضاً من أندية عالمية، خصوصاً ناديي ريال مدريد وبرشلونة، وقال صلاح في تصريحات صحفية عقب التتويج بالدوري الإنجليزي للموسم المنتهي: «أريد فقط الاستمتاع باللحظة، لا أحد يعرف المستقبل وماذا سيحدث. دعنا نرى ما سيحدث؟ مضيفاً: في الوقت الحاضر، فزنا بدوري أبطال أوروبا والدوري الإنجليزي الممتاز، وأنا سعيد، دعونا نرى ما سيحدث في المستقبل، لكني سعيد للغاية بالفوز وتحقيق تلك الألقاب».

في سياق متصل وعقب التتويج بلقب الدوري الإنجليزي للموسم المنتهي وبعد غياب 30 عاماً احتفى النادي الإنجليزي ونشر على صفحة ليفربول، بـ«انستغرام»، صورة له، كتب عليها رقم 29، وكتبت الصفحة في تعليقها على الصورة، «19 هدفاً و10 تمريرات.. زعيم آخر.. موسم بريميرليغ للملك المصري محمد صلاح».

تابعوا البيان الرياضي عبر غوغل نيوز

طباعة Email فيسبوك تويتر لينكدين Pin Interest Whats App


إقرأ المزيد