فيلاندر: ديوكوفيتش يقدم رسالة إلى الجيل الجديد فى بطولات التنس
المصري اليوم -

شاهد أخبار الدوريات في يوم .. اشترك الآن

قال ماتس فيلاندر الفائز بسبعة ألقاب فى البطولات الأربع الكبرى للتنس، إن أداء نوفاك ديوكوفيتش الذى «لا يصدق» فى مشوار فوزه بلقبه التاسع فى أستراليا المفتوحة يمثل رسالة إلى الجيل الصاعد الذى يتطلع إلى كسر هيمنة «الثلاثة كبار» على الألقاب الكبرى.

وسيستمر الجدل طويلا حول أفضل لاعب تنس على الإطلاق فى منافسات الرجال بين روجر فيدرر ورفائيل نادال وديوكوفيتش بعد اعتزالهم فى السنوات المقبلة، لكن فى ملعب رود ليفر فى ملبورن بارك، فإن اللاعب الصربى يظهر بشكل مميز. وأنهى ديوكوفيتش عدة أسابيع من الجدل واستعرض عضلاته ليسحق اللاعب الروسى الصاعد دانييل ميدفيديف فى ثلاث مجموعات ويعزز رقمه القياسى فى عدد الألقاب بأولى البطولات الأربع الكبرى فى العام.

وكتب الأسترالى رود ليفر، الذى أُطلق الملعب على اسمه، فى رسالة إلى ديوكوفيتش عبر تويتر «عمل رائع آخر لنيل لقب فى أستراليا».

وأضاف: «وسط الكثير من الضغوط فى مثل هذه الأيام الصعبة، نجحت باستمرار أن تظهر للعالم مدى روعتك كبطل. لم تكن لديك أى شكوك خلال المباراة. شعر دانييل برغبتك الهائلة. لقب تاسع مذهل». ويعد ميدفيديف من أبرز المواهب الواعدة وكان مرشحا لدخول قائمة الفائزين بألقاب البطولات الكبرى فى ملبورن هذا العام، وبلغ النهائى بعد الفوز فى 20 مباراة متتالية وتضمن ذلك انتصارات على أفضل الأسماء فى عالم التنس. ورغم ذلك ظهر اللاعب الروسى البالغ عمره 25 عاما بشكل أقل كثيرا من منافسه الصربى الذى أظهر قوة ذهنية هائلة وسجل سلسلة من الضربات المتنوعة خلال المباراة النهائية. وقال السويدى فيلاندر لشبكة (يوروسبورت) «أداء لا يصدق». وأضاف: «هذه رسالة قوية (للجيل الجديد) ولنا وللعالم كله. نوفاك لاعب متكامل هذه الأيام ويستطيع تسديد الضربات الساقطة ويستطيع التقدم إلى الشبكة ولديه العديد من الخيارات».

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    178,774

  • تعافي

    138,183

  • وفيات

    10,404



إقرأ المزيد