هشام نصر يكشف أسرار جديدة عن عقوبة إيقافه عاما
المصري اليوم -

شاهد أخبار الدوريات في يوم .. اشترك الآن

كشف هشام نصر رئيس اتحاد كرة اليد الذي صدر قرار بإيقافه مساء أمس، عن أسرار جديدة حول هذا القرار، وقال : نظام الفقاعة الطبية تم اعتماده لمنع احتكاك جميع العناصر داخل هذه الفقاعة بمن خارجها، وانتقال المرض داخل الفقاعة يأتي بحديث أو احتكاك لمدة ربع ساعة مع شخص لا يرتدي القناع.

أضاف خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده اليوم، أن اللجنة المنظمة التي تشرفت برئاستها وفرت كل السبل والمقومات من أجل تحقيق النجاح بمونديال اليد، مؤكدا أن مصر أعادت الحياة للرياضة في العالم بتنظيم المونديال.

أشاد المهندس هشام نصر، رئيس الاتحاد المصري لكرة اليد، بنجاح بطولة كأس العالم، التي أقيمت في مصر مؤخرا، مؤكدا أن الدولة المصرية وفرت إمكانيات غير محدودة لإنجاح هذه البطولة.

وصدر قرار بإيقاف هشام نصر من الاتحاد الدولي لمدة عام، لخرقه نظام الفقاعة الطبية المعتمد من جانب الاتحاد الدولي ببطولة كأس العالم.

وأشار نصر إلى أن دوره بالبطولة كان مزدوجا كرئيس للجنة المنظمة ورئيس الاتحاد المصري، موضحا أنه كان من المفترض عدم دخوله الفقاعة الطبية ولكن للأسف المشرفين على المنتخبات المصرية تعرضا للإصابة بفيروس كورونا وهو ما دفعه لدخول الفقاعة للإشراف على المنتخب المصري.

وأكد: تم إبلاغي بمخالفة نظام الفقاعة في موقفين الأول مصافحة رئيس بعثة الرأس الأخضر وهو وزير الرياضة هناك، بطلب من مدير صالة 6 أكتوبر عفت رشاد وجلس في مكان خاطئ بمقصورة الصالة خلال أول مباراة ونجح في إنهاء الأزمة، لأنه كان يرفض الخروج ويراها إهانة.

وأردف هشام نصر: الموقف الثاني أنني خرجت من الفندق قبل لقاء مصر وروسيا وفوجئت بمعاقبتي من جانب الاتحاد الدولي خلال البطولة وتم الرد على الخطاب وتوضيح أسباب خروجي من الفقاعة وعدم مخالفتي التعليمات.

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    178,774

  • تعافي

    138,183

  • وفيات

    10,404



إقرأ المزيد