بحيرة إشكل.. “قطعة من الجنة” على أرض عربية‎
قناة 218 -

لا أحد يعلم كيف تبدو الجنة تحديدًا، ولكن هناك أماكن وضعها الله في الأرض وكأنها قطع من الجنة، ومن هذه البقاع بحيرة “إشكل” في شمال تونس التي تقع على بعد 20 كيلومترا من ولاية بنزرت، المدينة التي تقع شمال أفريقيا على البحر الأبيض المتوسط.

إذا كنت من هواة المناظر الطبيعية، فبالطبع عليك أن تجعل بحيرة “إشكل” وجهتك القادمة، فهي أحد أهم المناطق الجذابة التي تحيط بها حدائق غناء زاهية، وآلاف من الطيور المهاجرة سنويًا التي تأتي من أوروبا، مثل البط والأوز واللقالق والبشروش الوردي.

ويعد الشتاء هو الفصل الأكثر جمالاً من أجل زيارة البحيرة، حيث تأتي الطيور المهاجرة التي يزيد عددها عن 200 ألف طائر، حيث تقدم لها البحيرة إقامة شبه كاملة طيلة مدة العطلة الشتوية، حيث تذهب بعد ذلك إلى أماكن متباعدة، ويدفعها حنينها سنويًا للعودة مرة أخرى لهذا المكان الرائع.

اضغط لمشاهدة عرض الشرائح.

ليس فقط الطيور ما ينتشر في حديقة “إشكل” التي تعتبر محمية طبيعية، حيث يوجد فيها أكثر من 20 نوعًا من الحيوانات، مثل الجاموس الذي يقال إن العثمانيين هم من أدخلوه إلى الحديقة، وكذلك الخنازير والثعالب والسلاحف وكلاب الماء.. وغيرها.

وتشاهد في “إشكل” عيون الماء المعدنية والكبريتية مثل عين “النقراز”، بالإضافة إلى متخف بيئي في نفس المنطقة يحتوي على معارض توثق المنظومة البيئية للبحيرة والمحمية في نفس الوقت.

الجدير بالذكر، أنه تم إدراج البحيرة على قائمة اليونسكو لمواقع التراث العالمي، منذ عام 1980 حتى 1996، وتقع أسفل جبل أخضر فسيح وحديقة واسعة تديرها وزارة الزراعة التونسية وتبلغ مساحتها 126 ألف هكتار.

The post بحيرة إشكل.. “قطعة من الجنة” على أرض عربية‎ appeared first on قناة 218.



إقرأ المزيد