راكب يستبدل الكمامة بأفعى ويصدم الجميع
موقع البيان -

صدم مجموعة من الأشخاص كانوا على متن حافلة في مدينة مانشستر البريطانية، بعد أن تبين أن أحد الركاب قرر استبدال الكمامة التي من المفترض أن تغطي أنفه وفمه لوقايته من الإصابة بفيروس كورونا المستجد، واستخدام أفعى بدلا منها.

وانتشرت صورة الراكب على وسائل التواصل الاجتماعي، وهو يجلس على مقعد في الحافلة، بينما تلتف الأفعى الضخمة على رقبته ووجهه.

وقالت امرأة كانت على متن الحافلة، إنها اعتقدت أن الرجل كان يضع "قناعا غريبا"، قبل أن تلاحظ رأس الأفعى وهي تتحرك، مشيرة إلى أن معظم الركاب لم يلاحظوا وجودها.

ووفقا للقوانين في بريطانيا، فإنه يجب ارتداء الكمامات أو غيرها من الأغطية المناسبة لتغطية الأنف والفم، منعا لتفشي وباء كورونا.

وقال متحدث باسم هيئة المواصلات في مانشستر: "تنص التوجيهات الحكومية بوضوح على ضرورة ارتداء قناع، وليس من الضروري أن يكون قناعا جراحيا، إذ بإمكان الركاب صنع قناع خاص بهم أو ارتداء شيء مناسب، مثل وشاح".

وتابع: "في حين أن هناك درجة صغيرة من التفسير يمكن تطبيقها على هذا، فإننا لا نعتقد أنها يمكن أن تمتد لتصل إلى استخدام جلد الثعبان، خاصة عندما يكون ما زال متصلا بالثعبان نفسه!"، وفق ما ذكرت "سكاي نيوز".

تابعوا فكر وفن من البيان عبر غوغل نيوز

طباعة Email فيسبوك تويتر لينكدين Pin Interest Whats App


إقرأ المزيد