«جوادالاهارا» المكسيكية تحتفي بالشارقة ضيف شرف معرضها الدولي للكتاب
الإمارات اليوم -

تتوّج مدينة وادي الحجارة «جوادالاهارا» المكسيكية، غداً، المشروع الثقافي لإمارة الشارقة كبوابة لفتح حوار حضاري بين تاريخ وراهن الثقافة العربية ونظيرتها اللاتينية، حيث تحتفي بالإمارة ضيف شرف الدورة الـ36 من معرض جوادالاهارا الدولي للكتاب، لتجسد قوة الكتاب في تجسير المسافات بين القارات والبلدان والشعوب، وتؤكد مركزية الإمارة ودولة الإمارات العربية المتحدة بين كبرى عواصم المعرفة العالمية.

وتنقل الإمارة خلال مشاركتها في الحدث ملامح متنوّعة من أصالة الثقافة الإماراتية العربية، إذ تجتمع - تحت إشراف «هيئة الشارقة للكتاب» - مؤسسات الشارقة الثقافية في برنامج فعاليات حافل، يعكس لجمهور المعرض جماليات الموسيقى، والأدب، والفن العربي الإماراتي، ويكشف جانباً من واقع صناعة الكتاب والنشر في الإمارات.

وقال رئيس دائرة الثقافة في الشارقة عبدالله بن محمد العويس، إن الشارقة تواصل مسيرتها الثقافية بوصفها عاصمة ثقافية عربية وإسلامية، وعاصمة عالمية للكتاب وفق الرؤى السديدة والرعاية الشاملة لصاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة؛ وفيما تثري الشارقة المشهد الثقافي في دولة الإمارات والوطن العربي وإفريقيا وأنحاء أخرى من العالم بفعاليات ثقافية وأدبية وفنية متنوّعة.

من جهته، قال رئيس مجلس إدارة اتحاد كتاب وأدباء الإمارات سلطان العميمي، إن المشاركة في معرض جوادالاهارا الدولي للكتاب تمثل فرصة جديدة تتيحها الشارقة للثقافة والإبداع في الإمارات والعالم العربي، للحضور من خلال نخبة من الأدباء والباحثين والمترجمين، في واحد من أبرز منابر الثقافة اللاتينية، وذلك سيسهم في تعزيز التواصل والحوار بين الثقافة العربية والثقافة في المجتمعات الناطقة بالإسبانية.

تابعوا آخر أخبارنا المحلية والرياضية وآخر المستجدات السياسية والإقتصادية عبر Google news

Share
طباعة فيسبوك تويتر لينكدين Pin Interest Whats App


إقرأ المزيد