التغذية السليمة للأم المرضع في رمضان
انا حامل -

كثير من الأمهات المرضعات تفضلن الصيام في رمضان أثناء الرضاعة الطبيعية وخاصةً أنها في الأغلب تستغرق عامين بعد الحمل الذي قد تضطر فيه الأم للإفطار في أغلب الأيام، أو إذا صادف رمضان أيام النفاس.

فإذا كانت المرضع حالتها لن تتأثر بالصيام هي ورضيعها، وسمح لها الطبيب بالصوم، فلابد من بعض الاحتياطات التغذوية التي ستساعدها على الصيام دون تأثير يذكر على رضيعها:

شرب الكثير من الماء خلال ساعات الإفطار:

  • أكثر من الشعور بالجوع ، من المحتمل أن تشعري بالعطش الشديد خلال صيامك.
  • اشربي من 2-3 أكواب من الماء في السحور والإفطار.
  • بعد الإفطار، احتفظي بزجاجة ماء وحاولي الشرب منها كلما استطعتِ.
  • إذا استيقظتِ في منتصف الليل لتعتني بطفلك، احتفظي بزجاجة ماء بجانب السرير واحصلي على بعض الرشفات أيضًا.

تناولي مشروب سحور بالإضافة إلى وجبتك العادية:

قد يكون من الصعب تناول سعرات حرارية كافية من منتصف الليل للسحور. لهذا السبب يمكنك إضافة عصير مغذي إلى السحور، أي تناولي وجبة وعصير وإذا لم تستطيعي إكمال الكوب حاولي شرب نصفه على الأقل.

تناولي وجبة إفطار متوازنة دون الإفراط في تناول الطعام:

  • في حين أنه من المهم تناول ما يكفي من السعرات الحرارية كأم مرضع، إلا أن الإفراط في تناول الأطعمة المقلية لن يمنحك التغذية التي تحتاجيها أنت وطفلك.
  • تناولي وجبة تحتوي على البروتين والكثير من الخضار والكربوهيدرات من الحبوب الكاملة.

تناولي وجبة خفيفة (سناك) بعد الإفطار:

بعد ساعات قليلة من الإفطار قبل موعد النوم هي فرصة أخرى للحصول على بعض التغذية والسعرات الحرارية الإضافية.

نماذج للوجبات الخفيفة:

  • كرات جوز الهند.
  • كرات شوكولاتة.
  • زبدة الفول السوداني.
  • كعكة الجزر.

تناولي مكملات ما قبل الولادة يوميًا:

تُوصى جميع النساء في سن الإنجاب بتناول مكملات ما قبل الولادة يوميًا، ولكن من المهم بشكل خاص للأمهات المرضعات خلال شهر رمضان. سيساعد مكمل ما قبل الولادة على توفير أي من العناصر الغذائية التي فاتتك من وجباتك ووجباتك الخفيفة أثناء الصيام.

نصائح عامة:

  • من المهم جدًا الحفاظ على جدول الرضاعة الطبيعية المنتظم لمنع أي انخفاض في كمية الحليب.
  • إذا كان عليكِ الابتعاد عن طفلك ، حاولي أن تضخي الحليب من ثدييكِ في أوقات الرضاعة الطبيعية.
  • إذا شعرتِ بأي متاعب إضافية أو تغيرات طرأت على طفلك فعليكِ التواصل مع طبيبك على الفور.

تقبل الله منا ومنكِ الصيام وأعانك، وكل عام وأنتِ وطفلك بألف خير.

المصدر:

https://www.babycentre.co.uk/a1028957/breastfeeding-and-fasting

https://www.nutritionbynazima.com/single-post/breastfeeding-fasting



إقرأ المزيد